أعلنت مؤسسة الملك فهد الخيرية بالتعاون مع الهيئة العامة للأوقاف جاهزية جامع الملك فهد بن عبد العزيز (رحمه الله) للصلاة في شهر رمضان المبارك لهذا العام. وذلك بعد الانتهاء من صيانة وترميم الجامع، والتي شملت الجامع كاملاً وتجديد مرافقه وفرشه من جديد.

ويقع جامع الملك فهد (رحمه الله) في شارع صلاح الدين (الستين) بحي الملز في العاصمة الرياض، وبني على نفقة الملك فهد بن عبد العزيز (رحمه الله) عام 1414هـ على مساحة تقدر بـ 9.750 متراً مربعاً ويستوعب ألفي مصلٍ للرجال وكذلك مصلى للنساء كما يحيط بالجامع رواق من جهاته الأربع وسكن للإمام والمؤذن.

ويأتي تنفيذ هذا المشروع بناءً على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز (حفظه الله) نائب رئيس مجلس الأمناء في مؤسسة الملك فهد الخيرية بالاستفادة من الأوقاف الملحقة بالجامع في ترميمه وصيانته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *